قصة كرَم

الحطيئة

وطاوِي ثَلاثٍ، عاصِبِ البَطْنِ، مُرْمِلٍ
بتَيْهاءَ لم يَعرِفْ بها ساكنٌ رَسْمَا1
أخي جَفْوةٍ، فيهِ مِنَ الإنْسِ وَحْشةٌ
يَرَى البؤسَ فيها مِنْ شَراستِهِ نُعْمَىٰ2
وأفْرَدَ في شِعْبٍ عَجُوزًا إزاءَها
ثلاثةُ أشْباحٍ تَخالُهمُ بَهْمَا3
حُفاةً عُراةً ما اغْتَذَوْا خُبْزَ مَلَّةٍ
ولا عَرَفُوا لِلْبُرِّ مُذْ خُلِقُوا طَعْمَا4
رأىٰ شَبَحًا وَسْطَ الظَّلامِ فَرَاعَهُ
فلمَّا بَدا ضَيْفًا [تَشوَّرَ] واهْتَمَّا5
فقالَ ابْنُهُ لمَّا رآهُ بِحَيْرةٍ:
أيا أبَتِ اذْبَحْني! ويَسِّرْ لهُ طُعْمَا
ولا تَعتذِرْ بالعُدْمِ؛ عَلَّ الَّذي طَرَا
يَظُنُّ لنا مالًا، فيُوسِعَنا ذَمَّا6
فرَوَّىٰ قليلًا، ثمَّ أحْجَمَ بُرْهَةً
وإنْ هوَ لم يَذبَحْ فَتاهُ فقَدْ هَمَّا7
وقالَ: هَيَا رَبَّاه، ضَيْفٌ ولا قِرًى!
بحقِّكَ لا تَحْرِمْه تا اللَّيلةَ اللَّحْمَا8
فبَيْنَا هُما، عَنَّتْ على البُعْدِ عانَةٌ
قَدِ انتَظمَتْ مِنْ خَلْفِ مِسْحَلِها نَظْمَا9
عِطاشًا تريدُ الماءَ، فانسابَ نَحْوَها
علىٰ أنَّهُ مِنْها إلىٰ دَمِها أظْمَا10
فأمْهَلَها حتَّىٰ تَرَوَّتْ عِطاشُها
فأرسَلَ فيها مِنْ كِنانتِهِ سَهْمَا11
فخَرَّتْ نَحُوصٌ ذاتُ جَحْشٍ سَمِينةٌ
قدِ اكْتَنزَتْ لَحْمًا، وقدْ طُبِّقَتْ شَحْمَا12
فيا بِشْرَهُ إذْ جَرَّها نحوَ أهلِهِ
ويا بِشْرَهمْ لمَّا رَأَوْا كَلْمَها يَدْمَىٰ!13
فباتُوا كِرامًا قدْ قَضَوْا حقَّ ضَيْفِهمْ
ولم يَغْرَمُوا غُرْمًا، وقدْ غَنِمُوا غُنْمَا14
وباتَ أبُوهمْ مِنْ بَشاشتِهِ أبًا
لضَيْفِهمُ، والأُمُّ مِنْ بِشْرِها أُمَّا

شرح الغريب (1-14)

  1. الطاوي: الجائع. ثلاثٍ: أيْ ثلاثِ ليالٍ. عاصبِ البطن: يشدُّ بطنَه بحجرٍ من الجوع. المُرْمِل: الفقير المحتاج. التَّيْهاء: الصحراء التي يُتاه فيها. الرَّسْم: ما بقيَ في الأرض من آثار الديار.
  2. الجَفْوة: غِلَظُ الطبع. فيها: أيْ في الصحراء.
  3. أفْرَدَهم: تركَهم وحدَهم. الشِّعْب: الطريق في الجبل. الأشباح: ج شَبَح؛ وهو الشخص، ويُطلق على ما يبدو غيرَ واضح من بُعْدٍ. البَهْم: ج بَهْمة؛ وهي صغارُ الضأنِ والماعز، شبَّهَهم بها لهُزالهم.
  4. المَلَّة: الرمادُ الحارُّ، يُخبزُ فيه. البُرُّ: حَبُّ القمح.
  5. تشوَّرَ: خَجِلَ واستحيا. في المطبوع: (تسوَّرَ)، تصحيف. وفي نسخة: (تصوَّرَ)، تحريف. اهتمَّ: حَزِنَ واغتمَّ.
  6. العُدْم: الفقر. علَّ: لغة في (لعلَّ). طَرَا: لغة في (طَرَأَ)؛ أي: أتى من مكان بعيد.
  7. روَّى: تفكَّرَ. أحجمَ: امتنعَ. البُرْهة: المُدّة من الزمان. همَّ: أيْ كادَ يذبحه.
  8. هَيَا: أداة نداء للبعيد. القِرى: ما يقدَّمُ إلى الضيف. تا: من أسماء الإشارة، يشار به للمفردة المؤنثة.
  9. بَيْنا: مثلُ (بينما)؛ وهما ظرفا زمان يحتاجان إلى جواب. عَنَّتْ: عَرَضَتْ ولاحَتْ. العانة: القطيع من حُمُر الوحش. المِسْحَل: الحمار الوحشي؛ والمراد هنا: قائد القطيع.
  10. انسابَ: جرى في خِفَّة.
  11. تروَّتْ: شربَتْ حتى رَوِيَتْ. الكِنانة: جَعْبةُ السهام.
  12. خرَّتْ: سقطَتْ. النَّحُوص: الأتان الوحشية. اكتنزَتْ: امتلأتْ. طُبِّقَتْ شحمًا: امتلأتْ حين عمَّها الشحم.
  13. البِشْر: طلاقةُ الوجه. الكَلْم: الجُرح.
  14. الغُرْم: ما ينوبُ الإنسانَ في ماله من ضرر.
ترجمة الحطيئة:
جَرْوَل بن أوس بن مالك العبسي، أبو مُليكة (ت نحو 45ھ): شاعر مخضرم؛ أدرك الجاهلية والإسلام. كان هجّاءً عنيفًا، لم يكد يسلم من لسانه أحد، وهجا أمه وأباه ونفسه، وأكثر من هجاء الزبرقان بن بدر، فشكاه إلى عمر بن الخطاب ، فسجنه عمر بالمدينة، فاستعطفه بأبيات، فأخرجه ونهاه عن هجاء الناس، فقال: إذًا تموت عيالي جوعًا!
التوثيق
إدارة الأوابد
نضع بين أيديڪم روائع الضـاد؛ محررة ميسرة، قريبة المأخذ، سهلة المتناول. إعداد وتحرير: إدارة الموقع، التدقيق اللغوي والمراجعة العلمية: محمد علي الحسني.

إضافة تعليق

لن يُنشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الضرورية مشار إليها بـ *